دورة العلاج المعرفي السلوكي: دُفعة يوليو 2021
سجل الان

كيف تصبحين أجمل امرأة في العالم؟

بقراءة متأنية للسطور التالية ستكتشفين أربعة أسرار لجمالك إجابةً على السؤال كيف تصبحين أجمل امرأة في العالم؟، وهو ما يجعلك بالفعل أجمل امرأة في العالم ليس فقط أمام الآخرين وإنما وهو الأهم أمام نفسك وأمام أفكارك الداخلية التي تدور حول ذاتك وجمالك.

سر الجمال الأول: إعجابك بجسدك كما هو

فمعظم النساء لا تُعجبهن أجسادهن، ووراء هذا الشعور حملات الإعلانات والدعاية التي يُنفق عليها الملايين حول منتجات الجمال وتستهدف المرأة بالتأكيد، هذه الحملات تلعب على مشاعرها وأفكارها ونفسيتها وعلى السيطرة على العقل الباطن من خلال الإيهام الدائم لها أنها اليوم بحاجة لهذا المنتج، وبدونه فلن تكون جميلة، ثم يأتي اليوم التالي بمنتج جديد يوهمها أصحابها بأن سر الجمال الحقيقي فيه هو لا في المنتج السابق ثم يليه اليوم الثالث فالرابع فالخامس وهكذا على مدار حياتها تتخبط بين كل ما تشاهده وتراه من منتجات تعتقد أنها بدون استخدامها لن تصبح جميلة، وأنّها إن لم تسمعهم في دعايتهم القائلة “في دقيقة واحدة ستصغرين 20 سنة” “تخلصي من تلك الترهلات للأبد” فلن تكون الجميلة التي تتمنى، ومع كثرة التكرار تصير هذه الأفكار والمشاعر حول شكّها في جمالها عادة تتحكم فيها وتُسيطر على أفكارك ومشاعرها وسلوكها الاستهلاكي.

مؤكد أنك ترغبين أن تكوني في أجمل شكل وصورة، ولن يحصل هذا بتحكم الآخرين في اعتقادك حول جمالك، ولا بجلدك لذاتك باستمرار ونقدك اللاذع لنفسك وبأنك لست بهذا الجمال الجسدي والشكلي الذي كنت ومازلت تطمحين إليه.

كيف تصبحين أجمل امرأة في العالم؟ بالإعجاب الذي يعني أن تتخذي الآن قراراً تقومين فيه بمدح جسدك، نعم ( لا تعتقدي أنّ هذا الأسلوب يجعلك في حالة عقلية مضطربة بل تُصبحين عاقلة جداً حين تمدحين نفسك وجمالك حتى لو بينك وبين نفسك أمام المرآة، وليكن الامتنان لذاتك موجود فأنت ممتنة لنفسك لأنك ترعي وتهتمي جسدك، وممتنة لأنك جميلة ورائعة.

سر الجمال الثاني: الرضا وتقدير الذات

هل تعلمي سيدتي أنّ الخطر الأكبر الذي يسرق العُمر والحياة واللحظات الجميلة فيها ونحذر منه هو استمرار عدم رضاكِ عن جمالك ممّا ينعكس على ضعف تقديرك لذاتك ككل، وقد يضغط عليك لتقرري أشياءً تؤثر عليك تأثيراً سلبياً، فهذه “سعاد” خضعت للضغوط النفسية حول أنّها قبيحة فقط لأنها سمينة فاتخذت قراراً بإجراء عملية جراحية “ما” ولم تجني من ورائها سوى الألم والندم.

كيف تصبحين أجمل امرأة في العالم؟ بوضوح أن ترضي عن نفسك وتتقبليها على ما هي عليه، دون انتقادها باستمرار حتى يزداد تقديرك بذاتك، ومن ثمّ تحبيها على ما هي عليه.

سر الجمال الثالث: تخيُّل الجمال كما تعتقدين

ليكن لديك صورة الجمال والجسد الصحي المثالي التي تريدينها أنت، تخيليها وعبري عنها كتابةً أو رسماً أو حكاية مسجلة بصوتك، ومنها ستدركين أي الملابس وألوانها الأكثر تناسباً لك، وستعرفين أيّ الصفات الجسدية التي تحتاج إلى تطوير وتحسين وستتعلمين كيف تُحسينيها، وما هو الغذاء الصحي الذي تعتقدين أنت أنه مناسب للوصول إلى الوزن الجسدي الصحيح والصحي لك.

كيف تصبحين أجمل امرأة في العالم؟ أن تكوني مستقلة في تفكيرك وقراراتك دون أن يكون لألاف الحملات التسويقية تأثيراً سلبياً عليك، ومع تنمية تقديرك لجمالك واهتمامك به لن تحتاجي إلى كلمة من أحد تمدح جمالك ولا أن تنظري بالمرآة لتطمئني عليه.

سر الجمال الرابع: العادات الإيجابية

كسر الروتين الحياتي في تعاملك مع جمالك، جددي نشاط مع نفسك وجسدك وسلوكك وتواصلك مع الآخرين، دون أن يكون لأفكارك السلبية الماضية حول جمالك أيّ تقييد لنشاطك هذا، اكسري روتين الأفكار المزعجة التي تسبب لك توتراً باستمرار حولك جمالك، دعي كثرة السؤال والإلحاح على أختك أو أمك أو زوجك أو صديقتك “هل أنا جميلة”.

كيف تصبحين أجمل امرأة في العالم؟ أن تصنعي من أسرار الجمال هذه خطة عملية تتبعينها لعدة أيام أو لشهر من الزمن حتى تصبح وسائلها وأداءك لها عادة بحياتك.

تحرُرك نابع بالأساس من نظام يومي قائم على العادات الإيجابية الفعّالة

فعادات مثل الغذاء الصحي المناسب وممارسة تمارين اللياقة البدنية والتنفس الصحي وتناول كميات جيدة يومياً من الماء هي عادات تساعدك على كسر الروتين وتضمن لك صحة جيدة وجمالاً حقيقياً.

ثقي أن كل تغيير ولو طفيف تحدثيه بحياتك عند اتّباعك لخطة الأسرار الأربعة هو بداية الانتقال من عالم المعاناة والحيرة والتردد وضعف السيطرة على الذات إلى عالم الجمال الحقيقي وقوة الثقة فيه والسعادة والنجاح في وصولك إلى ما تريدين إنجازه.

0 0 أصوات
التقييم
أبريل 11, 2019
اشتراك
نبّهني عن
0 مشاركات
Inline Feedbacks
View all comments
0
شاركنا بالنقاش، اكتشف أفكاراً جديدةx
()
x