علم النفس

العلاج العقلاني الإنفعالي

ترى مدرسة العلاج العقلاني الإنفعالي أن نظرة الإنسان وطريقة تفكيره وتفسيرة للأحداث هي المسؤولة بشكل مباشر عن تقلبات وتعكر المزاج واضطراب المشاعر، اذ أن هذه النظرية تتحدث عن أن أسباب المشكلات النفسية يرجع بالدرجة الأولى للتحليل الخاطئ لمجريات الأحداث وتضخيم الأفكار السلبية والتحليل المغلوط ووضع أنماط مبنية على افتراضات خاطئة ووجهات نظر حول الأشياء.
العلاج العقلاني الانفعالي
هو العلاج المبني على أساس استبدال التفكير اللاعقلاني بالتفكير المنطقي في عملية الإرشاد والتوجيه النفسي
يعتبر هذا النوع من العلاجات النفسية التي ساهمت في حل الكثير من المشكلات السلوكية وأساليب التفكير الخاطئة، قدم العالم البرت اليس منهج يحدد من خلاله تحديد المعتقدات اللاعقلانية وأساليب التفكير السلبية التي قد تؤثر تأثير سلبي على السلوك والجانب العاطفي والإنفعالي.
فبمجرد تحديد هذه الأنماط من الأفكار سيصبح من السهل على المعالج استبدالها بأفكار عقلانية متزنه وأكثر منطقية.

أنماط التفكير غير العقلاني
1. المبالغة.
2. التعميم والمبالغة.
3. الخطأ في الحكم والنتيجة.
4. الثنائية في التفكير بحيث لا يوجد خيارات في هذا النمط.

أريج محمد سليم

أخصائية نفسية، ماجستير علم النفس.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى